ثلاثة وثلاثون لغة قومية في الشرق الاوسط بالاضافة الى اللغة العربية الفصحى

http://www.youtube.com/p/D141E8114DC5A8FA?hl=en_US&fs=1

النص العربي للمقابلة

أجرت جامعة بوسطن مقابلة مع الدكتور فرانك سلامة، البروفيسور المساعد في معهد لغات الشرق الادنى واللغات السلافية، في بوسطن. في 45 دقيقة يشرح الدكتور سلامه، بمقابلة باللغة الانكليزية مترجمة الى العربية على “يوتيوب، التحولات والتأثيرات التي تعرض لها شرق المتوسط، او المعروف “بالمشرق، نتيجة كل الحضارات واللغات التي مرت على كل شعوب الشرق الاوسط. ويضيف الدكتور فرانك انه يوجد 33 لغة قومية في هذه المنطقة، مما يدحض الانطباع المتكون في الاوساط الاكاديمية، من أن الشرق الاوسط، وحدة متراصة في الحرف واللغة.

ويضيف في مقابلته: “خذ مثلا عاصمة لبنان “Beirut”. “بيروت” مكتوبة بالحرف العربي، ولا يوجد لها اي معنى بالعربي. وكما قلت فان 95% من اسماء البلدات والقرى في لبنان هي باللغة الآرامية. وبيروت هي مثل واحد وبدون اي معنى باللغة العربية. ولكن اذا حولت اسم مدينة بيروت للسريانية او الارامية او الرومانية، بدون الاتكال على محدودية وعدم دقة اللغة العربية، ستجد ان كلمة “Beirut” قد تحولت الى “Beerot”. أن عدم وجود “O” في اللغة العربية وبالتالي لا يوجد رمز له، لذلك استعمل الرمز “U”. لذلك عندما تحول “Beirut” الى “Beerot”، تعيد التسمية الى الجذور الكنعانية، وبالتالي ستفهم ان معنى اسم هذه المدينة هو “الينابيع”. فكلمة “Beer” في اللغة الكنعانية واللغة اللبنانية تعني “بئر مياه”، وكلمة “Beerot” تعني جمع بئر.

انقر على الصورة او هنا لمشاهدة المقابلة المترجمة الى العربية الفصحى. هنا النص العربي للمقابلة. حقوق النص والمقابلة محفوظة للدكتور فرانك سلامه.
معلومات وقراءات عن الكتاب على موقع
phoenicia.org و kadmous.org

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s